لطيفة أبريد

ما هي فوائد الكركم في التجميل؟
تم التعديل: 6 ديسمبر، 2023

آخر المنشورات

الكركم أو الهرد هو نبات ينتمي إلى عائلة الزنجبيل، ويعرف علميا باسم Curcuma longa. يتم استخدام جذور الكركم، التي تظهر بشكل أفقي وتشبه الزنجبيل، لاستخراج مسحوق الكركم الذي يتميز بلونه البرتقالي الذهبي. يعتبر الهرد مكمل غذائي ذو خصائص صحية متنوعة، ويعتبر مضادا للأكسدة ومضادا للالتهابات. يستخدم الهرد أيضا في صناعة مستحضرات التجميل والعناية بالبشرة بسبب فوائده الجمالية، وهو يحتوي على مركب يسمى “الكوركومين” الذي يعزز صحة البشرة ويعالج بعض المشاكل الجلدية.

تاريخ استخدام الكركم في العناية بالبشرة

يعود استخدام الهرد في العناية بالبشرة إلى آلاف السنين، حيث كان يعتبر في الطب الهندي التقليدي (الآيورفيدا) والطب الصيني جزءا أساسيا من العلاجات الجمالية والطبية. يرتبط الهرد بخصائصه المضادة للأكسدة والمضادة للالتهابات، مما جعله مكونا مثاليا لتحسين حالة البشرة والحفاظ على صحتها.                                                                                                                                                    في الثقافات الشرقية، كان الكركم يستخدم لتحسين إشراق البشرة وتوحيد لونها، وكذلك لتقليل الالتهابات والحساسية الجلدية. كما كان يستخدم في مزجات الجمال التقليدية لتحضير ماسكات الوجه والعلاجات الطبيعية للبشرة.                                                                                                                                                                                                                                              مع مرور الوقت، انتقلت فوائد الهرد في العناية بالبشرة إلى المجال العلمي، حيث أظهرت الأبحاث الحديثة أن مركبات الكوركومين الموجودة في الهرد تعزز صحة البشرة وتلعب دورا في التقليل من مشاكل الجلد وتحسين مظهره.

كيف يتم الحصول على الكركوم؟

الحصول على الكركم

الكركم أو الهرد هو نبات يستخرج من جذوره للحصول على المادة الصفراء الذهبية المعروفة باسم الكركمين. للحصول على الكركم، يتم اتباع الخطوات التالية:

  1. جني النبات: يتم غالبا زراعة نبات الهرد في المناطق الاستوائية، وعندما ينمو النبات ويصل إلى نضجه، يتم جنيه.
  2. فصل الجذور: بعد جني النبات، يتم فصل الجذور من باقي النبات.
  3. تنظيف وتقشير الجذور: تغسل الجذور بعناية لإزالة التربة والشوائب، ويتم تقشيرها للوصول إلى اللون البرتقالي الذهبي للكركم.
  4. التجفيف:توضع الجذور المنظفة والمقشرة في أماكن جيدة التهوية للتجفيف، سواء بالشمس المباشرة أو باستخدام أفران خاصة.
  5. الطحن: بعد التجفيف، يتم طحن الجذور إلى مسحوق ناعم، والذي يمثل الهرد النهائي الذي يستخدم في الطهي وصناعة
    المستحضرات الطبية ومستحضرات التجميل.
  6. التعبئة والتغليف: يتم تعبئة مسحوق الهرد في عبوات مناسبة لحمايته من التأثيرات الخارجية وضمان الحفاظ على جودته.

1- فوائد الكركم في التجميل

يتمتع الهرد بعدة فوائد في مجال التجميل، ويستخدم بشكل واسع في صناعة مستحضرات العناية بالبشرة والتجميل. ويعتبر من أسرار الجمال في العديد من المناطق وهذه بعض الفوائد الرئيسية لالهرد :

خصائص مضادة للأكسدة:

يحتوي الهرد على مركبات مضادة للأكسدة تحارب الجذور الحرة وتساعد في تجديد الخلايا الجلدية. تلعب الخصائص المضادة للأكسدة دورا في منع التلف الناتج عن التعرض للبيئة والعوامل البيئية.

تأثيرات مضادة للالتهابات:

الكوركومين في الهرد يمتلك خصائص مضادة للالتهابات، مما يساعد في تهدئة البشرة وتقليل الاحمرار والتورم. يستخدم الكركم في التجميل لمعالجة حب الشباب والالتهابات الجلدية الأخرى.

تفتيح البشرة وتقليل البقع الداكنة:

يعزى للكركم القدرة على تفتيح البشرة وتقليل البقع الداكنة بفضل تثبيطه لإنتاج الميلانين في الجلد. يستخدم الكركم لتحسين إشراق البشرة وتوحيد لونها.

تحسين مرونة البشرة:

يعزى لالهرد تحفيز إنتاج الكولاجين، مما يساهم في تحسين مرونة البشرة ومظهرها العام. كما يستخدم في منتجات التجميل لتحقيق تأثيرات مشددة وتقليل ظهور التجاعيد.
باختصار، يتمتع الهرد بخصائص فعالة في مجال التجميل، حيث يساعد في تحسين حالة البشرة ومظهرها بشكل شامل.

استخدامات الكركم في التجميل

2- كيفية استخدام الكركم في روتين العناية بالبشرة؟

يتم استخدام الكركم بكثرة في صناعة مستحضرات التجميل بسبب الفوائد الجمالية والصحية التي يقدمها و في هذه الفقرة نعرض لكم بعض استخدامات الهرد في مجال التجميل

وصفات الوجه باستخدام الكركم

يمكن استخدام الهرد في مجموعة من الوصفات و أقنعة الوجه التجميلية

  • قناع الكركم والعسل: اخلطي ملعقة صغيرة من الهرد مع ملعقة صغيرة من العسل. ضعي المزيج على وجهك واتركيه لمدة 15-20 دقيقة.
    اشطفي وجهك بالماء الدافئ. يساعد هذا الماسك في ترطيب البشرة وتفتيحها.
  • قناع الهرد وزيت اللوز: امزجي ملعقة صغيرة من الكركم مع ملعقة صغيرة من زيت اللوز. ضعي المزيج على وجهك واتركيه لمدة 15-20 دقيقة.
    اشطفي بلطف لتحصلي على بشرة ناعمة ومشرقة.
  •  قناع الكركم والزبادي: امزجي ملعقة صغيرة من الهرد مع ملعقة كبيرة من الزبادي. ضعي الخليط على وجهك واتركيه لمدة 20-30 دقيقة. ثم اشطفي بلطف لتحصلي على بشرة منتعشة ورطبة.
  • قناع الهرد وعصير الليمون: اخلطي ملعقة صغيرة من الهرد مع قطرات قليلة من عصير الليمون. ضعي المزيج على الوجه لمدة 15-20 دقيقة.
    اغسلي وجهك بالماء البارد لتحصلي على بشرة مشرقة وموحدة.

تحضير مستحضرات التجميل المحتوية على الكركم:

كريم الوجه بالكركم: يمكن إضافة مسحوق الهرد إلى كريم الوجه المفضل لديك. استخدميه يوميا كجزء من روتين العناية بالبشرة لتحسين إشراق ومرونة البشرة.
صابون الكركم: قومي بتحضير صابون بنكهة الكركم أو ابحثي عن منتجات تحتوي على الكركم لتنظيف وتفتيح البشرة.
استخدام الهرد في روتين العناية بالبشرة يمكن أن يوفر فوائد ملحوظة، ولكن يفضل إجراء اختبار حساسية قبل تطبيق المستحضرات الجديدة على وجهك.

التوجيهات و التحذيرات

3- النصائح والتحذيرات

قبل استخدام الكركم في روتين العناية بالبشرة، هنا بعض النصائح والتحذيرات التي يجب أن تأخذها في اعتبارك:

  1. اختبار الحساسية: قبل استخدام أي مستحضر يحتوي على الهرد، قم بإجراء اختبار صغير على جزء صغير من بشرتك لتحديد وجود أي رد فعل جلدية.
  2. استشارة الطبيب: في حالة وجود مشاكل جلدية معينة أو حساسية لديك، استشر أخصائي الجلدية قبل استخدام مستحضرات الهرد .
  3. استخدام الكميات المناسبة: لا تبالغ في استخدام الكركم، فقد يؤدي الاستخدام المفرط إلى تلطيخ البشرة بشكل مؤقت.
  4. تجنب ملامسة العينين: تجنب وضع مستحضرات الهرد قرب منطقة العينين، حيث يمكن أن يسبب الحساسية أو التهيج.
  5. تخزين بشكل صحيح: حافظ على مستحضرات الهرد في أماكن باردة وجافة لضمان استدامتها وفعاليتها.
  6. التوقف عند حدوث تهيج: في حالة حدوث أي تهيج أو حساسية، توقف فورا عن استخدام المنتج واشطف وجهك بالماء الفاتر.
  7. الالتزام بتوجيهات الاستخدام: اتبع توجيهات الاستخدام الموجودة على المنتجات التجميلية أو الوصفات التي تحتوي على الهرد لضمان الاستفادة الأمثل وتجنب الآثار السلبية.

تذكر أن الردود تكون متنوعة بين الأفراد، وقد يتطلب الأمر بعض التجربة للوصول إلى الاستخدام الأمثل للكركم وفقا لاحتياجات بشرتك.

يظهر بوضوح أن الكركم يمتلك خصائص فريدة تجعله مكملا قيما في روتين العناية بالبشرة. من خلال فعاليته الفائقة كمضاد للأكسدة ومضاد للالتهابات، يسهم الهرد في تحسين مظهر البشرة وصحتها. تطورت استخدامات الهرد في مجال التجميل عبر العصور، والأبحاث الحديثة تؤكد على فوائده العديدة.
لكن يجب أن يكون الاستخدام السليم وفقا للتوجيهات وتجنب الحساسية الجلدية. إن استخدام الهرد كجزء من روتين العناية بالبشرة يمكن أن ينتج عن بشرة أكثر إشراقا ونضارة. استمتعوا بفوائد هذا النبات الرائع في رعاية جمالكم، ولا تترددوا في استشارة أخصائي الجلدية للحصول على نصائح مخصصة وآمنة.

 سؤال و جواب

 س: ما هو الكركم أو الهرد؟
ج: الهرد هو نبات ينتمي إلى عائلة الزنجبيل، يستخدم جذوره في استخراج مسحوق الهرد الذي يتميز بلونه البرتقالي الذهبي. يعتبر مكملا غذائيا يتمتع بخصائص صحية متنوعة ويستخدم في صناعة مستحضرات التجميل.

س: ما تاريخ استخدام الهرد في العناية بالبشرة؟
ج: يعود استخدام الهرد في العناية بالبشرة إلى الطب الهندي التقليدي والطب الصيني، حيث كان يستخدم لتحسين إشراق البشرة وعلاج مشاكل الجلد لآلاف السنين.

س: ما فوائد الهرد في مجال التجميل؟
ج: يتمتع الكركم بخصائص مضادة للأكسدة ومضادة للالتهابات، مما يجعله مثاليا لتحسين حالة البشرة، ويستخدم لتفتيح البشرة، وتقليل الالتهابات والحساسية الجلدية، وتحسين مرونة البشرة، وتقليل ظهور الحبوب والبثور.

س: كيف يمكن استخدام الهرد في روتين العناية بالبشرة؟
ج: يمكن استخدام الهرد في وصفات ماسكات الوجه مع مواد أخرى مثل العسل أو زيت اللوز. كما يمكن إضافة الهرد إلى كريم الوجه أو صابون العناية بالبشرة.

س: ما هي النصائح والتحذيرات لاستخدام الكركم في العناية بالبشرة؟
ج: ينصح بإجراء اختبار حساسية قبل الاستخدام، والتوجه إلى أخصائي الجلدية في حالة وجود مشاكل جلدية، وتجنب استخدام كميات كبيرة، وتجنب ملامسة العينين، وتخزين المنتجات بشكل صحيح.

س: هل هناك بحوث علمية تدعم فوائد الهرد في العناية بالبشرة؟
ج: نعم، هناك العديد من الأبحاث والدراسات التي تؤكد فوائد الكركم في تحسين حالة البشرة وصحتها.

وهذه إحدى المقالات التي قد تثير اهتمامكم

0 تعليق

إرسال تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Verified by MonsterInsights